fbpx
loader image

6 حاجات لازم تعملهم وأنت في ميتينج Sales أونلاين

في الأيام دي، كل الناس بدأت تعمل اجتماعاتها أونلاين. دول 6 حاجات يفضل تعملهم لو أنت في ميتينج مبيعات أونلاين

 

 

1- استخدم أبليكشن التواصل المفضل للعميل

“ياريت تروح للعميل بيته” دي مقولة مشهورة في مجال الـ Sales للتعبير عن أهمية إنك تخلّي العميل بتاعك مرتاح قدر الإمكان، وتبذل أنت المجهود عشان تسهِّل قرار الشراء عليه.

 بناءً عليه، اسأل عميلك إيه الأبليكشن اللي بيفضّل استخدامه، عشان هو هيبقى فاهم بيشتغل ازاي ومتعود عليه وأحيانًا هتلاقي شركته بتدعم أبليكشن مُعين فهو هيبقى مضطر يستخدمه.

لو عميلك طلب تتكلموا عن طريق أبليكشن أنت ماستخدمتهوش قبل كده، لازم تجرّبه قبل الميتينج وتتأكد إنك فاهم مزاياه وعيوبه، عشان ماتعطّلش الميتينج. ولو العميل قالك إنه مش بيفضل استخدام أبليكشن معين تقدر ساعتها تقترح أو أي أبليكشن بترتاح ليه وبيقدملك مزايا كفاية زي زووم أو سكايب.

 

 

​2- استخدم الفيديو عشان تسيب انطباع أفضل 

“تعرف فلان؟ اه. شفته؟ لأ! يبقى متعرفوش.”

واحد من اهم الفروق بين إنك تعمل مكالمة تليفون عادية وإنك تعمل أونلاين ميتينج هي امكانية استخدام الفيديو، لو العميل شايف الشخص اللي بيمثّل الشركة بيبقى أسهل إنه يحس باطمئنان تجاه الشركة، ببساطة لأنه شايف هو بيتعامل مع مين. فمهم جدًا إنك تبدأ الميتينج وأنت فاتح الفيديو -حتى لو العميل مش هيستخدمه- عشان هيفيدك تبني علاقة كويسة مع العميل بسرعة.

طبعا البس فورمال وخلّيك دايمًا جاهز، وكمان اختار مكان مناسب في البيت تعمل منه الميتينج، كلنا فاكرين فيديو الـ BBC اللي المحلل كان بيصور من بيته وأولاده دخلوا عليه مكتبه وهو على الهوا وفضل حديث العالم لفترة.

 

 

3- ​رتِّب أفكارك وجهِّز فايلاتك

عايزك تتخيل العميل بتاعك قدامه إيه وهو قاعد بيكلمك، وإيه احتمالية إيه يتشتت بسهولة –وده طبيعي- وهو مش قاعد معاك بشكل مباشر.

لو أفكارك مش منظمة وفقدت اهتمام العميل هيسيبك ويمسك الموبايل أو يفتح يكمل شغل على اللابتوب أو يعمل أي حاجة من الـ 200 اللي عنده.

حضّر من قبل الميتينج النقاط اللي هتتكلم فيها، واستغل اوبشن الـscreen-sharing  وخلّي العميل يشوف الـ Portfolio او تفاصيل المنتج، وأي معلومات محتاج تعرضها وخلّيك فاتحها من قبل الميتينج عشان تستغل وقت عميلك بأحسن شكل وماتفقدش اهتمامه.

 

 

​4- اطمِّن على صحة العميل وأوضاع شركته في الفترة الأخيرة

لأول مرة من سنين كتير جدًا يبقى العالم كله بيواجه أزمة واحدة بالشكل ده بلا أي استثناءات، وكلنا خايفين على نفسنا واللي حوالينا، وفي نفس الوقت الحظر أثر بشكل كبير على أغلب الشركات وفي جزء منها تضرّر بشكل كبير، فمهم جدًا إنك في أول الميتينج تتطمِّن إن عميلك في وضع كويس وتحسسه إنك متفهم وضعه وبتشاركه نفس مخاوفه. ده هيساعد العميل يكسر الحاجز بينه وبينك ويتكلم براحته خلال الميتينج.

 

 

 

 

​5- اسمع أكتر ما بتتكلم 

الخوف من حاجة معينة هو أكبر سبب للوقوع فيها. لو أنت بتتعلِّم السواقة وأول مرَّة تسوق لوحدك واللي قاعد جنبك متوتر وعمال يقولك حاسب هتخبط، غالبًا هتخبط. بالظبط ده بيحصل جوة الميتينج
لو خايف العميل مايفهمش المنتج أو الخدمة ومتوتر من إنك بتستخدم وسيلة اتصال مش متعوِّد عليها، هتحاول تعوض ده لا إراديًا بأنك تتكلم أكتر، ظنًا منك إن ده حل للموضوع.

على العكس، أنت محتاج تسأل العميل بتاعك باستمرار وتسمع بشكل فعّال رأيه وملاحظاته وترد عليها بشكل بنّاء، ده هيخلّي العميل متفاعل أكتر وهتوصل لهدفك من الميتينج بشكل فعّال أكتر.

 

 

 

 6- ​توقع إنك هتقفل الديل في وقت أطول من المُعتاد

فيسبوك أعلنتّ إن ايراداتها من الدعاية خلال الربع الاول من 2020 اتأثّرت بسبب كورونا، على الناحية التانية شركات زي Zoom  حققت أرباح غير مسبوقة.

في الوقت ده مهم تبقى إيجابي ودايمًا بتدوّر على حلول توصل بيها لنتائج أفضل، بس الأهم إنك تبقى مرن وتتقبل الظروف الصعبة عشان توصل لأقل الخسائر.

واتأكّد إن طبيعي مع تحول الشركات للعمل من البيت وكمان حظر التجول، قرار الشراء عند العميل هياخد وقت أطول، وده وقت مناسب للشركات للتطوير والتخطيط للفترة الجاية.